| |
المؤتمر الإسلامي الإرتري يهنئ الشعب الإرتري والأمة الإسلامية بعيد الأضحى المبارك      "سد النهضة" هل يؤدي إلى ازدهار تنموي؟ أم يزيد في أزمات المنطقة؟!      بيان بمناسبة الذكرى (29) للاستقلال الوطني      رئيس المؤتمر الإسلامي الإرتري يهنئ الشعب الإرتري بمناسبة عيد الفطر المبارك      تهنئة بحلول شهر رمضان المبارك      الإصدار الجديد لمجلة الرسالة العدد 31      التطورات الأمنية في شرق السودان      اللاهثون وراء السراب:     
 
  | 04 Aug 2020
 
80 ألف لاجئ في شرق السودان يدير لهم العالم ظهره
قراءة في كتاب فقه المشاركة السياسية بين التأصيل والممارسة للدكتور أبو البراء حسن محمد سلمان الحلق
الحرب اليمنية وانعكاساتها على إرتريا
الحل السياسي في المعارضة الرشيدة
قراءة في العلاقات الإرترية القطرية - بقلم : أبوالحارث المهاجر
صحيفة الأحداث :اللاجئون الإرتريون في شرق السودان مأساة يدير العالم لها ظهره (1-2)
هجرة الشباب اﻹرتري بعد التحرير إلى أين ؟!! بقلم: الزبيدي
الحنين إلى الوطن في الشعر الإرتري
رؤى حول الإدارة الدستورية للتنوع الثقافي
ذكرى الإستقلال
شاهد المزيد
​المرئيات والسمعيات
حالة الطقس
العالم على مدار الساعة
 
 
24-04-2020
61
رمضان في زمن الكورونا
 

رمضان في زمن الكورونا

الأخوة والأخوات الأفاضل السلام ورحمة الله وبركاته يقدم علينا شهر رمضان المبارك والعالم كله في محنة عظيمة بسبب جائحة الكورونا والتي أثرت في دنيا الناس ودينهم وتعطلت الجمع والجماعات وهو أمر غير معهود من قبل مما يجعل من شهر رمضان المبارك وطريقة التعامل معه حالة استثنائية لأن المؤمن مطالب بالتعبد لله تعالى على كل أحواله في السراء والضراء ولا يخلو زمان من تعبد بالصبر أو الشكر كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (  عجَبًا لأمرِ المُؤمِنِ إنَّ أمرَه كلَّه له خيرٌ وليس ذاكَ إلّا للمُؤمِنِ إنْ أصابه خيرٌ فشكَر كان له خيرٌ وإنْ أصابه شَرٌّ فصبَر كان له خيرٌ(.

فلنجعل من المحن منحا ولنجعل من التحدي فرصة ولا نستسلم فالحياة جهاد فاجعلها جهادا في سبيل الله قال تعالى(وَٱلَّذِینَ جَـٰهَدُوا۟ فِینَا لَنَهۡدِیَنَّهُمۡ سُبُلَنَاۚ وَإِنَّ ٱللَّهَ لَمَعَ ٱلۡمُحۡسِنِینَ ) فالمجاهدة هي سبيل الهداية لطرق الخير ولكل مقام من مقامات المجاهدة أحوال ومنح إلهية يلمسها السائرون على الدرب وصولا للكمالات التعبدية وتحقيق الشهود والشهادة التي هي أعلى مقامات المجاهدة قال تعالى( ويتخذ منكم شهداء ) وحينها فالعبد يكون مدار أمره كله لله كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم( - لا يزالُ عبدي يتقرَّبُ إليَّ بالنَّوافلِ حتّى أحبَّهُ فإذا أحببتُهُ كنتُ سمعَهُ الَّذي يسمعُ بِهِ وبصرَهُ الَّذي يبصرُ بِهِ ويدَهُ الَّتي يبطشُ بِها ورجلَهُ الَّتي يمشي بها فبي يسمَعُ وبي يُبصِرُ وبي يبطِشُ وبي يمشي ولئِن سألَني لأعطينَّهُ ولئنِ استعاذني لأعيذنَّهُ وما تردَّدتُ عن شيءٍ أنا فاعلُهُ تردُّدي عن قبضِ نفسِ عبدي المؤمنِ يَكرَهُ الموتَ وأنا أَكرَهُ مساءتَهُ ولا بدَّ لَهُ منْهُ) .

فاجعلوا من استقراركم في البيوت فرصة للتعلم والتعليم والتربية والتعبد والخلوة والمناجاة فكم للخلوات ومناجاتها من لذة لا يعدلها شي وتفقدوا جيرانكم وأهليكم والفقراء والمساكين واسأل الله أن يرفع البلاء والوباء والغلاء  فإنه وحده القادر على ذلك. 

وتقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام وصالح الأعمال.

أخوكم:

د.حسن سلمان 

30/ شعبان/ 1441هجرية

 
 
 
رمضان في زمن الكورونا
بعد عام من إغلاق الحدود بين إرتريا والسودان من المستفيد ؟
ملامح الإتفاقية الإرترية الإثيوبية وتطلعات الشعب الإرتري
قطـار السـلام في المنـطقـة إلـي أيـن ..؟
في مناسبة عاشوراء عبـــر ودروس في الصراع بين الحـق والباطـل
سلام القرن الإفريقي الجاري
التعـايـش السـلمي في إرتـريــا
الاستقـلال واستحقاقـاتـه في السيـاق التـاريخي والسياسـي
 
 
: الإسم
: البريد الإلكتروني
: الموضوع
: نص الرسالة
: هل ترغب في الحصول على النشرات الإخبارية
 
 
al-masar@al-massar.com : البريد الإلكتروني
2020 ©​حقوق الطبع والنشر محفوظة للمؤتمر الإسلامي الإرتري | By : ShahBiz