| |
المؤتمر الإسلامي الإرتري يهنئي الشعب الإرتري والأمة الإسلامية بحلول عيد الفطر المبارك      لا دليل على انسحاب قوات اريتريا من إقليم تيغراي بإثيوبيا وفق الأمم المتحدة      تقارير عن مجازر وانتهاكات.. مجموعة السبع تطالب بانسحاب سريع وغير مشروط للقوات الإريترية من إقليم تيغراي      بسبب "انتهاكات لحقوق الإنسان".. الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على إريتريا      بيان عاجل من وزارة الخارجية بشأن الصيادين المصريين المحتجزين في إريتريا      الأمم المتحدة تعلن فقدان نحو 20 ألف لاجئ في إثيوبيا      أزمة تيغراي: إدارة بايدن تطالب بانسحاب فوري للقوات الإريترية من الإقليم الإثيوبي      بيان حول وضع اللاجئين الإريتريين في منطقة تيغراي الإثيوبية     
 
  | 15 May 2021
 
بيان بنتائج الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي
زيارات إسياس المتكررة إلى إثيوبيا ومآلاتها المستقبلية
خاتم النبيين محمد صلى الله عليه وسلم وشهادات المنصفين من غير المسلمين
حملات تجنيد واسعة في المدن الإرتري
الإصدار الجديد لمجلة الرسالة العدد 32
المدن الإرترية تعاني من أزمة في المواصلات العامة
النظام الإرتري يمنع المواطنين السفر داخلياً وخارجياً
المؤتمر الإسلامي الإرتري يهنئ الشعب الإرتري والأمة الإسلامية بعيد الأضحى المبارك
شاهد المزيد
​المرئيات والسمعيات
حالة الطقس
العالم على مدار الساعة
 
 
الأمم المتحدة تعلن فقدان نحو 20 ألف لاجئ في إثيوبيا
03-02-2021
64
 

 

الأمم المتحدة تعلن فقدان نحو 20 ألف لاجئ في إثيوبيا

موقع   euronews :

أشارت الأمم المتحدة إلى أن نحو 20 ألف لاجئ أصبحوا في عداد المفقودين بعد تدمير مخيمين للاجئين في منطقة تيغراي الإثيوبية التي تشهد حربا أهلية منذ أشهر.

وفر اللاجئون، ومعظمهم من إريتريا المجاورة، من ملاجئ هيتساتس وشيميلبا اللتين دمرتا في القتال، الذي اندلع بتيغراي في نوفمبر-تشرين الثاني الماضي. وقد أظهرت صور للأقمار الصناعية في يناير-كانون الثاني تدمير مخيمين للاجئين كانا يأويان آلاف الإريتريين في المنطقة.

وحسب المفوض السامي لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة فيليبو غراندي، فقد وصل نحو 3000 شخص إلى مخيم آخر في ماي آيني، والذي تمكنت الأمم المتحدة من معاينته.

وقال فيليبو غراندي، مستشهدا بشهادة قُدمت له في زيارة للمخيم أثناء رحلة استغرقت أربعة أيام لعقد اجتماعات مع مسؤولين في إثيوبيا، "وقع العديد من اللاجئين رهينة لتبادل إطلاق النار، وتمّ اختطافهم وأجبروا على العودة إلى إريتريا تحت ضغط من القوات الإريترية".

ودخلت القوات الفدرالية الإثيوبية تيغراي رداً على هجوم وقع في الـ 4 نوفمبر-تشرين الثاني، وأطاحت بحزب حاكم منشق وضع نفسه في مواجهة رئيس الوزراء أبي أحمد منذ توليه السلطة في أبريل-نيسان 2018.

وعلى الرغم من أن الحكومة أعلنت النصر في الـ 28 نوفمبر-تشرين الثاني، فقد تعهد زعيم المنطقة بمواصلة الصراع الذي أدى إلى نزوح مئات الآلاف ومقتل الآلاف ويهدد بزعزعة استقرار منطقة القرن الإفريقي.

وأكد غراندي أن الوضع في تيغراي خطير للغاية وأن الدعم العاجل ضروري لمنع تدهور الوضع الإنساني، وأضاف. "أولويتنا الرئيسية هي التمكن من تقديم المساعدة والحماية".

ولا تزال الاتصالات في المنطقة شبه منعدمة بسبب إغلاق الحكومة لشبكات الاتصالات. وقالت وكالات الإغاثة، بما في ذلك اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إنها غير قادرة على الوصول إلى المناطق خارج المدن الرئيسية والمناطق الريفية لتقديم المساعدات الإنسانية.

ودعت الولايات المتحدة إلى إجراء تحقيق في تقارير النهب والعنف الجنسي والاعتداءات في مخيمات اللاجئين حيث حذر الخبراء من أن فرص جمع الأدلة تتلاشى بسرعة.

https://arabic.euronews.com/2021/02/02/united-nations-says-around-20k-refugees-missing-in-ethiopia

 
 
 
المؤتمر الإسلامي الإرتري يهنئي الشعب الإرتري والأمة الإسلامية بحلول عيد الفطر المبارك
لا دليل على انسحاب قوات اريتريا من إقليم تيغراي بإثيوبيا وفق الأمم المتحدة
تقارير عن مجازر وانتهاكات.. مجموعة السبع تطالب بانسحاب سريع وغير مشروط للقوات الإريترية من إقليم تيغراي
بسبب "انتهاكات لحقوق الإنسان".. الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على إريتريا
بيان عاجل من وزارة الخارجية بشأن الصيادين المصريين المحتجزين في إريتريا
الأمم المتحدة تعلن فقدان نحو 20 ألف لاجئ في إثيوبيا
أزمة تيغراي: إدارة بايدن تطالب بانسحاب فوري للقوات الإريترية من الإقليم الإثيوبي
بيان حول وضع اللاجئين الإريتريين في منطقة تيغراي الإثيوبية
 
 
: الإسم
: البريد الإلكتروني
: الموضوع
: نص الرسالة
: هل ترغب في الحصول على النشرات الإخبارية
 
 
al-masar@al-massar.com : البريد الإلكتروني
2021 ©​حقوق الطبع والنشر محفوظة للمؤتمر الإسلامي الإرتري | By : ShahBiz